الصفحة الرئيسية

لنشر المقال على شبكات التواصل الاجتماعي

Thursday, September 15, 2011

لقاء برنيتشى مع المهندس مصطفي الشامي والد الطفلة البطلة ملاك الشامي وصور اخوتها الشهداء

التاريخ : العاشر من اغسطس 2011
المكان :  مدينة نيويورك 








* أستاذ  مصطفي الشامي والد الطفله ملاك من مصراته ممكن ان تعرف القراء اكثر عن نفسك وعن دورك منذ الايام الاولى في ثورة 17 فبراير.

* انا مصطفي  حامد الشامي من مصراته, كنت قد شاركت منذ بداية الثوره في المظاهرات ضد القذافي والتحقت بجبهة القتال,وكان هذا منذ الايام الاولى لثوره 17 فبراير  انضممت مع الثوار في الحرب و في الدفاع عن مدينه مصراته وصد هجوم  كتائب القذافي والمرتزقه,كنت مع اخوتي في الجبهه نجمع السلاح وننضم انفسنا لمواجهه الاعداء . حصل ان في يوم.13   5 2011 .... قامت
  معركه كبيره جدا في منطقة ما بين طمينه والكراريم التي كانت منطقة تمركز قوات القذافي, قمنا بهجوم كبير جدا على كتائب القذافي بالاسلحة المتوفره لدينا, نتيجه لهجومنا هذا فرت قوات القذافي من الكراريم الى منطقة تاورغاء,فلحقنا بهم الى هناك وغنمنا باسلحتهم ولكنهم قاموا بضربنا بصواريخ الجراد,ولكن للاسف وصلت هذه الصواريخ الى وسط مدينة مصراته فسقطت 7 صواريخ منها فوق بيتي و من حوله, ونتيجه لهذا القصف  كان استشهاد اثنين من اطفالي ابنتي"رودينة عام واحد" و ابني "محمد 3 سنوات" وكذلك بترت ساق ابنتي" ملاك خمس سنوات", كما قلت انا كنت في  الجبهه  وصلني الخبر بعد  حوالي خمس ساعات من حدوثه, ذهبت للمستشفى وكانت فاجعه كبيره جدا  لي ,فنحن كنا في الجبهه ولم نكن نتوقع وصول الصواريخ الى وسط المدينة, كانت اغلب الصواريخ تسقط في خارج المدينة ,ولكن قدر الله وما شاء فعل حيث سقطعت هذه الصورايخ فوق بيتي انا, هذا ما حصل.

*اذا انت تقول ان القذافي كان يستهدف المدن والارواح ,ولم يتواني عن قصف البيوت الامنه وقتل الاطفال والنساء في مساكنهم.

* اجل القذافي جبان كان يترك الثوار والمحاربين في الجبهه والشوارع ويستهدف البيوت عوضا عنهم.

* القذافي يقول انه يحارب جماعات ارهابيه في مصراته ويقول ان هذه المدينة يوجد فيها تنظيم القاعدة, ولكنك تقول ان من يحارب القذافي في مصراته هم اهل المدينة الذين خرجوا من بيوتهم للدفاع عن اهاليهم وعن عرضهم وشرفهم.

* هذا كذب فليس بيننا اجانب القذافي يزيف الحقائق كعادته ,فكل من كان في الجبهه وفي ساحه الحرب هم من اهل مصراته نفسها ,لا يوجد بيننا اي شخص غريب نجهل من هو ومن اين جاء. خرجنا كلنا من اجل الدفاع عن مصراته, فلو لم نفعل لكان ابادنا القذافي جميعا ولم يبقي منا روحا واحدة , وكان سيعيث في الارض فساداً وخراباً.

*  حدثني عن اطفالك ماذا كانوا يفعلون في لحظة القصف.

* كانوا نائمين جميعا, الثلاثه على نفس السرير, لم يكن لهم اي علاقه بما يحدث في الخارج, استشهد محمد واخته رودينه مباشرتاً بعد سقوط صاروخ الجراد على غرفة اطفالي ونجت ملاك باعجوبه,فلو رأيت الغرفه ما كنت لتصدق ان يكون فيها احياء.

* ما مدى تأثير ما حدث على ملاك, اقصد بعد بتر ساقها وفقد اخوتها.

* اكيد تأثير سيئ جدا   ولكن الله معنا يصبرنا , فأنا اجبرت على ترك الجبهه  بالقوه من اجل علاجها فكنت اخذها الى المستشفى لمراقبة حالتها.

* القذافي كان يستهدف الناس العزل؟

*انت لا تتخيل مدى جبن قوات القذافي, كانوا يهربون من مواجهتنا نحن الثوار حيث كنا على بعد ثلاثه او اربعه كيلومترات فقط منهم, ويوجهوا صواريخهم على اسرنا في المدينه ,حقا كانت فعله جبانه منهم. كانوا يهابوننا, عندما يرونا يفرون منا ولا يقاتلون ,كان سعيهم وراء السرقه والتخريب والاغتصاب.

* بعد الكارثه التي عايشتها انت و اسرتك في مصراته وانتم الان في الولايات المتحدة الامريكية, هل يمكن ان تحدثنا عن المراحل التي مررتم بيها وصولا الى هنا.

*حصلنا على دعوة عن طريق
CNN
هذه الدعوه من منظمة خيرية هنا في امريكا اسم المنظمه 
Global Medical Relief Fund
مديرة الجمعيه السيده اليسا عرضت علينا ان نأتي هنا لعلاج ملاك وتركيب رجل صناعيه لها.
خرجنا من مصراته على متن جرافه صيد وذهبنا الى جزيرة مالطا حيث اقمنا فيها مدة عشرة ايام,استقبلتنا هناك جمعيه خيريه اسمها 
Global Aid
ومديرها محمد عتيقه,حتى حصلنا على التاشيرة الامريكية.

*قلت  انكم خرجتم  من مصراته على متن جرافه صيد,بالرغم من علمكم ان القذافي يستهدف هذه الجرفات  لعلمه بوجود فارين او مسافرين من المدنيين على متنها.

*اجل خرجنا بملاك على متن جرافه صغيره ومعي زوجتي وبعض من الناس وكانت مجازفه كبيره جدا ولكن كان لابد منها, فلم يكن هناك وسيله اخرى للخروج.

* يبدو ان سفارة الولايات المتحده  الامريكية في مالطا سهلت لكم اجراءات التأشيرة؟
*نعم كانوا جدا متعاونين معنا,حصلنا على التاشيرة في غضون يومين , رحبوا بنا بشكل جميل شعرنا وكأننا في بلدنا, لن ننسى ابدا مساعدة الولايات المتحدة الامريكية لنا لنجتاز هذه الازمه, هذه المسانده الانسانية من طرف الجانب الامريكي اعطتنا الامل من جديد.

* الان سيتم تركيب رجل صناعيه لملاك, هل ستخضع لعلاج اخر؟

* فقط سيتم تركيب الرجل لملاك وتدريبها على الوقوف والمشي عليها.

* ممكن ان تعرفنا على شخصية ملاك قبل هذه الحادثه المؤلمه.

* ملاك طفله نشيطه ومرحه وتتمع بالذكاء,تحب اللعب وتحب الجري,حتى الان بالرغم من اعاقتها تحاول ان تتحرك وتزحف,الحمد لله ان روحها المعنويه الان مرتفعه جدا, وهي تعلم جيدا ان القذافي هو من اذاها واذى الشعب الليبي وهو من قتل الاطفال.

*هل تتكلم ملاك عن المستقبل وعن طموحها وماذا ترغب ان تكون عندما تكبر.

* ملاك تحب ان تكون طبيبه عندما تكبر بأذن الله عز وجل.

*ماذا عن الجاليه الليبيه هنا في امريكا ,هل اتصل بكم احد من الليبيين هنا او زاركم لعرض المساعدة لك ولاسرتك المغتربه في هذه الظروف الصعبه؟

* اجل بكل تأكيد جاءنا الكثيرين من ليبيا ومن مصراته واستقبلونا  بشكل جيد  وعرضوا علينا المساعدة ودائما على اتصال معنا .

* مجلة برنيتشي وهي احدى اشهر المجلات في بنغازي تصدر في المناطق المحرره والخليج واوروبا اعلنت عن لقاءنا اليوم مع ملاك, جاءتنا الكثير من الطلبات من القراءالاعزاء الذين يرغبون في التواصل معكم عن طريق البريد الالكتروني, هل بالامكان اتاحة هذه الفرصه للتواصل مع ملاك الصغيره؟

* أجل ما من مشكله يسعدنا ذلك.

* ماذا تقول ملاك لجمهورها وانا احد متتبعي تسجيلات ملاك وحالتها النفسية,لاحظت انها رجعت نوعا الى حالتها الطبيعيه  فقد كانت بحالة جيده في تسجيل لها  هنا في مدينة نيويورك.

* ملاك بحالة جيدة الان وهي تدعو الله من اجل تحرير ليبيا الحبيبة ومن اجل ان يتم القبض على معمر القذافي واعوانه الذين قتلوا الناس  ودمروا البلاد,الليبيين لن ينسوا  الاجرام الذي اقترفه القذافي في حقهم, فقد طغى القذافي وتجبر, دمر البيوت, اغتصب النساء, احرق الارض, يتم الاطفال, ورمل النساء, فلابد أن يأتي اليوم الذي ننتقم فيه من معمر القذافي واتباعه بأذن الله في القريب العاجل.

*ماذا تقول للشعب الليبي الذي لايزال يعاني من ظلم القذافي وبطشه.

* اقول ان  كلنا فداء للوطن من كبيرنا الى صغيرنا,وانا لو تتاح لي الفرصه ساعود الى الجبهه فوراَ واقاتل مع اخوتي واقاربي بكل ما أوتيت من قوة حتى تتحرر ليبيا ويتحقق النصر.



 الفيديو يحكي قصة ملاك منقول من اليوتوب : :: 
video
 ملاك تغني   شدي العزم يا مصراتة

video
تصوير : عمر احوينش





ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتا بل أحياء عند ربهم يرزقون


صور وفيديو لأشقاء ملاك الشهداء
   "رودينة عام واحد" و "محمد3



























































































عمر يوسف احوينش 


نيويورك - امريكا
Ihwainish@yahoo.com

No comments:

Post a Comment